د.نعمات احمد فؤاد

حاصلة على جائزة الدولة التقديرية في العلوم الاجتماعية في يونيو 2009

15/1/1924 1/9/2016

قرية مغاغة - المنيا

نبذة عامة

ولدت الكاتبة د/ نعمات أحمد فؤاد عام 1924 فى الريف المصري في زمن كان أقصى مبتغى لتعليم الفتيات هى الشهادة الإبتدائية، حفظت القرآن الكريم فى طفولتها وهو ما يسر لها القدرة على إمتلاك مفاتيح اللغة العربية وفتح أمامها الباب لكى تنهل من بحر الفنون والآداب. كانت أول فتاه تحصل على المركز الأول على القطر المصرى في امتحانات التوجيهية (الثانوية العامة) لتلتحق نعمات أحمد فؤاد بكلية الآداب لتحصل على درجة الليسانس عام 1948 ثم على درجة الماجستير عام 1952 برسالة عن أدب "عبد القادر المازنى"، ثم درجة الدكتوراه عام 1959 التى كان عنوانها "نهر النيل فى الأدب المصري".

قيل عنها إنها إمرأه لا تلبث أن تخرج من معركة إلا لتدخل معركة جديدة دفاعاً عن مصر وحضارتها وشعبها، ومن أشد معاركها معركتها ضد مشروع هضبة الأهرام وضد دفن النفايات النووية النمساوية في الصحراء المصرية على صفحات الجرائد وفي المحاكم الدولية. وكثيراً ما تعرضت الى الهلاك والاعتقال نتيجة خوضها معارك هامة رافضة بيع العقل والموروث الثقافى والحضاري المصرى بما يضمن الحفاظ على مكانة مصر بين الشعوب.

تجاوزت مقتنيات د/ نعمات من الكتب الأربعين ألف كتاب، مما دفعها لبناء مكتبة حفاظاً على ذلك التراث النادر، وقد سجلتها مؤسسة "أغاخان" الثقافيه كإحدى المكتبات النادرة. وقد تقلدت الأديبة المصرية نعمات أحمد فؤاد عدة مناصب منها مدير عام المجلس الأعلى للثقافه بالقاهره ، كما قامت بالتدريس بجامعات دول عديدة منها جامعة نيويورك، إسطنبول، جامعة طرابلس بليبيا، وجامعة الأزهر. توجت تلك الانجازات بالحصول على جائزة الدولة التقديرية فى مجال العلوم الإجتماعية عام 2009. وقد أشاد بها العمالقة من قمم الأدب والفكر والإبداع لما لهذه الشخصية المصرية من حب لمصر ونيلها ولما لها من موهبه وقدره على البلاغه فى التعبير وسعة فى الأفق والإحساس حتى أن الأديب أحمد حسن الزيات كان يراها إمتداداً له وحرص على أن تكتب تقديم كتابه العظيم "دفاع عن البلاغة".

المؤهلات

  • 1948 ليسانس الآداب – قسم لغات شرقية – جامعة القاهرة
  • 1951 درجة الماجستير- كلية الآداب – جامعة القاهرة
  • 1959 درجة الدكتوراه – كلية الآداب – جامعة القاهرة

رسالة الدكتوراه بعنوان

  • نهر النيل في الأدب المصري

إجادة اللغة الإنجليزيه والفرنسيه، ودراسة اللغة الفارسيه والتركيه دراسه أكاديميه بكليه الآداب جامعه القاهره.

الوظائف

  • مدير الآداب والفنون بالمجلس الأعلى لرعايه الفنون والآداب
  • مراقب عام بالمجلس الأعلى لرعايه الفنون والآداب
  • مدير عام المجلس الأعلى للثقافه
  • المستشار الثقافى لرئيس المجلس الأعلى للثقافه
  • كاتبة من كتاب جريدة الأهرام الدائمين ولها مقال أسبوعى بصفه منتظمه.

النشاط الاكاديمى

  • أستاذ فلسفة الحضارة بمرحلة الدراسات العليا - كلية الفنون التطبيقية، جامعة حلوان.
  • أستاذ زائر محاضر في الحضارة الإسلامية بالمعهد الدولى للاقتصاد والبنوك الاسلاميه التابع للاتحاد الدولى للبنوك الاسلاميه- قبرص.
  • أستاذ زائر محاضر في الحضارة المصرية بمعهد الدراسات الدبلوماسية التابع لوزارة الخارجية المصرية.
  • أستاذ زائر بكليه البنات الإسلاميه- جامعه الازهر
  • أستاذ الأدب العربي والدراسات المقارنة بجامعه طرابلس – الجماهيرية الليبية
  • أستاذ زائر بمعاهد أكاديميه الفنون (معهد التذوق الفنى- معهد السينما- المعهد العالى للفنون المسرحيه)
  • أستاذ زائر بجميع الأكاديميات العسكريه والكليات الحربيه ( في مجال الحضاره وشخصيه مصر والحضاره الإسلاميه ودور مصر فى الأديان)
  • أستاذ زائر بجامعات مرمره باسطنبول- جامعه نيويورك- جامعه جورج تاون بواشنطن.

أهم الإنجازات في مجال خدمة المجتمع المصري والقضايا القومية

مشروع هضبة الاهرام

قادت الدكتورة/ نعمات أحمد فؤاد في عام 1977 حملة قومية للدفاع عن "هضبة الأهرام" ضد مشروع تم الموافقة عليه من قبل الرئيس محمد أنور السادات في مرسوم رئاسي. وكان المشروع يدعو لبناء مجمع سياحي يتضمن بحيرة صناعية على مساحة 12 فدان، وفنادق، ومنتجعات، وملاعب جولف، وغيرها. وكان من شأن عملية البناء والتغيرات المناخية (زيادة نسبة الرطوبة) أن يؤدي إلى تسريع عملية تدهور أبو الهول والأهرامات.

الجهود 70 مقال في مختلف الصحف اليومية وخاصة "الأهرام" و"الأخبار" و"الشعب"، وصحيفة المعارضة "الأحرار"، و19 محاضرة، و22 اجتماع تم عقده في النقابات المهنية والاتحادات والجمعيات الثقافية، وذلك بالإضافة إلى كتاب "هضبة الأهرام: أخطر اعتداء على مصر".

الاثــــــــر معارضة عامة داخلية إضافة إلى معارضة دولية للمشروع من جانب العديد من الهيئات الدولية، خاصة اليونسكو. مما أدى الى صدور قرار رئاسي بإلغاء المشروع بعد 11 شهر في مايو 1978. وكان هذا بمثابة المرة الأولى التي يتم فيها إلغاء قرار رئاسي منذ عام 1952.

معاهدة بين مصر والنمسا لدفن النفايات النووية

قيادة المعارضة ضد توقيع معاهدة بين مصر والنمسا لدفن النفايات النووية للمحطات النووية النمساوية في الصحراء المصرية بالقرب من الموقع الحالي لمدينة العاشر من رمضان. وقد تضمنت المعاهدة بناء مستشفى لعلاج الحالات التي قد تظهر نتيجة لدفن النفايات النووية. كما تضمنت المعاهدة مادة تسمح للنمسا باستعادة هذه النفايات في حالة أمكان إعادة استخدامها في المستقبل.

الجهود حملة مدتها أربعة أشهر في العديد من وسائل الإعلام وممارسة الضغط في النمسا نفسها واليونسكو والعديد من المنظمات الدولية. إضافة إلى المشاركة في تأليف كتاب " مصر تدخل في عصر النفايات الذرية" مع الأستاذ الراحل حامد ربيع - أستاذ العلوم السياسية بجامعة القاهرة.

الاثــــــــر قيام حكومة النمسا بسحب المعاهدة.

مؤتمرات خارجيه

  • مثلت مصر فى عدة مؤتمرات دوليه للآداب والتاريخ والحضاره
  • دعيت بصفتها الشخصيه الى مؤتمر حضارات البحر الأبيض المتوسط الذى عقد فى مونبلييه عام 1982
  • دعيت بصفتها الشخصيه الى مؤتمر الفنون الإسلاميه بلندن فى مارس سنه 1982 الذى حضره مائه وخمسون عالماً من انحاء العالم
  • أختيرت ضمن عشرة علماء يشكلون المجلس الدائم لهيئه الفنون الإسلاميه بلندن

عضوية اللجان والمجالس والجمعيات

  • مؤسس والرئيس الشرفي لجمعيه "دار المصطفى" وهي مؤسسة غير هادفة للربح تهدف لرعاية الأطفال الموهوبين الفقراء والمتضررين اجتماعيًا
  • مؤسس "الجمعيه العلميه للتراث الفنى والموسيقى" التي تقوم بجمع التراث الموسيقي لمصر متضمنًا تسجيلات العديد من الأعمال الموسيقية والأغاني الخاصة بالملحنين المصريين منذ أوائل القرن العشرين. ويرأسها حاليَا الدكتور/ عبد العزيز حجازي، رئيس الوزراء الأسبق.
  • مؤسس "دار الدكتورة/ نعمات فؤاد" وهي أول مكتبة خاصة تفتح للعامة تضم أكثر من 40 ألف مؤلف في مجال الأدب أو علم الكلام أو الاجتماع والفنون الجميلة. وتضم المكتبة مجموعة كبيرة قيمة من الكتب النادرة.
  • مؤسس ورئيس "الجمعيه العلميه للمحافظه على التراث والآثار التاريخيه"
  • عضو مجلس إداره "مركز دراسات حقوق الانسان" بكليه الحقوق- جامعه القاهره
  • عضو مجلس كليه دار العلوم- جامعه القاهره
  • عضو مجلس كليه التربيه- جامعه حلوان
  • عضو مركز البرديات- جامعه عين شمس
  • عضو "اتحاد القلم الدولى"
  • عضو "الجمعيه الجغرافية المصرية"
  • عضو "جمعيه مصر للثقافة والتنمية"
  • عضو "جمعيه الأدباء"
  • عضو "اللجنه الدائمه للآثار الفرعونية والإسلاميه والقبطيه"
  • عضو "المجلس الأعلى للشئون الإسلاميه" (لجنه العلوم والحضاره)
  • عضو مجلس إداره "المنتدى الثقافى المصرى"
  • عضو "جمعيه لسان العرب"
  • عضو "جمعيه حقوق الإنسان"
  • عضو "اتحاد الكتاب"
  • عضو "لجنه التراث" بالمجلس الأعلى للثقافه
  • عضو "اللجنة الدائمة للفنون الإسلامية" بلندن- المملكة المتحدة.
الذهاب للاعلى